المُخَالَفَةُ

نخبَةُ الفِكَر في مُصْطَلح أهْل الأَثَر

ثُمَّ المُخَالَفَةُ إِن كَانَت بِتَغييرِ السّيَاقِ فّمُدرَجُ الإِسنَادِ، أو بِدَمجِ مَوقُوفٍ بِمَرفُوعٍ: فَمُدرَجُ المَتنِ، أو بِتَقدِيم أو تَأخِيرٍ: فَالمَقلُوبُ، أو بِزيَادَةِ رَاوٍ: فَالمَزِيدُ فِي مُتَّصِلِ الأَسَانِيدِ، أو بِإِبدَالِهِ وَلا مُرَجّحَ: فَالمُضطَرِبُ.
وقَد يَقَعُ الإبدَالُ عَمدًا امتِحَانًا، أو بِتَغييرِ حُروفٍ مَع بَقَاءِ السّيَاقِ: فَالمُصَحَّفُ وَالمُحَرَّفُ.
وَلا يَجوزُ تَعَمُّدُ تَغييرِ المَتنِ بالنَّقصِ والمُرَادِفِ إلا لِعَالِمٍ بِمَا يُحيلُ المَعَانِي، فإن خَفِيَ المَعنَى احتِيجَ الى شَرحِ الغَرِيبِ وَبَيَانِ المُشكِلِ.