بابُ الحال

متن الآجرومية

الحال هو الاسم المنصوب المفسر لما انبهم من الهيئات نحو: جاء زيد راكباً وركبتُ الفرس مسرجاً ولقيت عبد الله راكباً وما أشبه ذلك. ولا يكون الحال إلا نكرة، ولا يكون إلا بعد تمام الكلام، ولا يكون صاحبها إلا معرفة.