بسم الله الرحمن الرحيم


باب الوضوء مِمَّا مست النار
muntaqa


عن زيد بن ثابت قال:
سَمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "الوضوء مِمَّا مست النار".

عن ابن شهاب عن عمر بن عبد العزيز أن عبد الله بن إبراهيم بن قارظ أخبره أنه وجد أبا هريرة يتوضأ على المسجد، فقال:
إنَّما أتوضأ من أثوار أقط أكلتها، لأنِي سَمِعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "توضؤوا مِمَّا مست النار".
قال ابن شهاب: "أخبرنِي سعيد بن خالد بن عمرو بن عثمان ـ وأنا أحدثه هذا الحديث ـ أنه سأل عروة بن الزبير عن الوضوء مِمَّا مست النار. فقال عروة: سَمِعت عائشة زوج النَّبِي صلى الله عليه وسلم تقول: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "توضؤوا مِمَّا مست النار".

عن ابن عباس "أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أكل كتف شاة، ثُمَّ صلى ولَم يتوضأ".

عن ابن عباس "أن النَّبِي صلى الله عليه وسلم أكل عرقا أو لَحما ثُمَّ صلى ولَم يتوضأ ولَم يَمس ماء".

عن جعفر بن عمرو ابن أمية الضمري عن أبيه "إنه رأى رسول الله صلى الله عليه وسلم يَحتز من كتف يأكل منها، ثُمَّ صلى ولَم يتوضأ".

عن جعفر بن عمرو بن أمية الضمري عن أبيه قال:
"رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يَحتز من كتف شاة، فأكل منها، فدعي إلى الصلاة، فقام وطرح السكين، وصلى ولَم يتوضأ".

عن ميمونة زوج النَّبِي صلى الله عليه وسلم "أن النَّبِي صلى الله عليه وسلم أكل عندها كتفا، ثُمَّ صلى ولَم يتوضأ".

عن أبِي رافع قال:
أشهد لكنت أشوي لرسول الله صلى الله عليه وسلم بطن الشاة، ثُمَّ يصلى ولَم يتوضأ".

عن ابن عباس "أن النَّبِي صلى الله عليه وسلم شرب لبنا، ثُمَّ دعا بِماء فتمضمض وقال: إن له دَسَمًا".

عن ابن عباس "أن رسول الله صلى الله عليه وسلم جَمع عليه ثيابه، ثُمَّ خرج إلى الصلاة، فأتي بِهدية، خبز ولَحم، فأكل ثلاثة لقم، ثُمَّ صلى بالناس، وما مس ماء".

عن جابر بن سَمرة" أن رجلا سأل رسول الله صلى الله عليه وسلم:
أأتوضأ. من لحوم الغنم؟ قال: "إن شئت فتوضأ، وإن شئت فلا تتوضأ". قال: أتوضأ من لحوم الإبل؟ قال: "نعم". فتوضأ من لحوم الإبل. قال: أصلي في مرابض الغنم؟ قال: "نعم". قال: أصلي في مبارك الإبل؟ قال: "لا".